|  آخر تحديث يناير 9, 2017 , 22:34 م

« سوف » .. بلدة اردنية تشتهر بالزيتون


« سوف » .. بلدة اردنية تشتهر بالزيتون



سوف بلدة اردنية تقع في محافظة جرش شمال الاردن تبعد عن مدينة جرش 8كم إلى الجهة الشمالية الغربية تشتهر بتنوع تربتها ومحاصيلها الزراعية المتعددة وأهمها أشجار الزيتون والكثير من أنواع الفواكة والخضروات وذلك لتوفر ينابيع وعيون المياه
ويقع ضمن هذه البلدة موقع يلفت الانظار هو بيت خيرات سوف بيت تراثي تاريخي تم بناءه عام 1881 م يعود لعائلة البطارسة حيث كان يوما كنيسة وثم مدرسة تخدم المجتمع المحيط وبعد أن غادرو الأولاد البلدة ترك لمدة 24 سنة ليأتي دورنا بعام 2016 لا اعادة احياءه ليصبح بيت خيرات سوف وهو المكان الأفضل لتجربة أذواق وتقاليد الثقافة الاردنية.
بيت خيرات سوف يقع في قلب قرية سوف  أحد مشاريع جمعية النور المبين للتنمية الاجتماعية وهي جمعية خيرية تتألف من مجموعة من النساء والأمهات الطموحات اللواتي يمتلكن إرادة قوية جدا مدعوم من قبل مؤسسة الاميرة عالية ومؤسسة رواد المستقبل وممول من السفارة الهولندية في عمان بالتعاون مع مؤسسة المآوى للطبيعة والبرية. هدفنا ايجاد فرص لنساء المنطقة لدعم أنفسهن ماديا من خلال توفير فرص التنمية الاقتصادية في قلب قرية سوف وهو المكان الأفضل لتجربة أذواق وتقاليد الثقافة الاردنية الذي يجمع عناصر الطبيعة  والتي تعد أحد اهم الركائز الاقتصادية لأي شعب يطمح في الازدهار الاقتصادي وزيادة الدخل الوطني ..

 

 

إنطلاقا من إيماننا بأن مهمتنا في هذه الحياة أعمار الارض واستثمار خيراتها التي أودعها الخالق عز وجل في هذا الكون وفوض الإنسان باستغلال كل ما أودع فيها من خيرات وثروات ووهب لنا كبشر القدرة العقلية التي تجعلنا قادرين على الاستفادة من تلك الثروات لكن من المؤسف جدا ان نكون غافلين عن تلك الثروات وكأنها أصبحت مهمة الدول المتقدمة التي تستفيد من كل شيء في الطبيعة وأهمها الثروة الزراعية رغم أن بلادنا زاخرة بتلك الثروات لكن للأسف لا نحاول استثمارها والتي تعد أحد الركائز الاقتصادية لأي شعب يطمح في الازدها الاقتصادي وزيادة الدخل الوطني والاكتفاء الغذائي الذاتي بتوفير منتج خالي من أية مواد حافظة او صبغات وايضا توفير منتجات ذات فائدة علاجية . وقهوة البلوط وهي أحد الأشجار الحرجية ذات الفائدة العظيمة التي أنعم الله علينا بها في قرية سوف طموحنا ان نصل إلى الأسواق العالمية كونه مضى على مشروعنا ثماني شهور والحمد لله استطعنا بكل عزيمة وإرادة قوية كسب ثقة الجميع وإثبات أنفسنا لنصبح أحد قصص النجاح المميزة وهذا ليس راينا انما راي كل زائر لنا سواء من الاردن او الدول العربية او الأوربية كل الشكر لمن كان سندا للوصول إلى درجات سلم النجاح بفترة قصيرة جدا مقارنة مع المشاريع الاخرى  الشكر للجهات الداعمة للمشروع والشكر موصول لستنا الاميرة عالية الحسين وسيادة الشريفة سرة بنت ناصر على ثقتهم ودعمهم لنا من خلال مؤسسة الاميرة عالية والتي لها الدور الكبير بالاهتمام بالمناطق النائية باذلين الجهد الكبير والمستمر للنهوض بتلك المناطق.

وأخيرا أقول لكم أينما وجدت الإرادة والعزيمة وجد النجاح.
بقلم: سميا كريشان – ( الأردن )


2 التعليقات

    1. 1
      صفاء نصيرات

      يعطيك العافيه مدام سميااااا يالتوفيق بمشروع يعكس سياحه الاردن وخصوصا منطقة جرش سوف اهنئك من كل قلبي لجهودك الدائمه

      (0) (0) الرد
    2. 2
      رنا

      إلى الأمام ان شاء الله فعلا بيت خيرات سوف هو قطعة فنية مميز بالنسبة للجميع…..

      (0) (0) الرد

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *