|  آخر تحديث نوفمبر 3, 2018 , 16:14 م

احتفالات رفع العلم تتواصل بتجديد العهد والولاء للوطن والقيادة


احتفالات رفع العلم تتواصل بتجديد العهد والولاء للوطن والقيادة



تلبية لتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، للاحتفال بيوم العلم، الذي يأتي تزامناً مع ذكرى تولّي صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حفظه الله، مقاليد الحكم في البلاد، شاركت فعاليات شعبية ومؤسسات احتفالات الدولة برفع العلم، مجددين العهد والولاء للوطن والقيادة الرشيدة.

 

 

وقد احتفلت مؤسسة حمدان بن راشد آل مكتوم للأداء التعليمي المتميز بيوم العلم استجابة لدعوة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، لرفع علم الدولة على المؤسسات الحكومية الاتحادية والمحلية أمس تحت شعار «ارفعه عالياً ليبقى شامخا»ً، وذلك في مركز حمدان بن راشد آل مكتوم للموهبة والإبداع.

وخلال الاحتفال الذي حضره أعضاء المؤسسة وموظفوها، قام الدكتور جمال المهيري، نائب رئيس مجلس الأمناء الأمين العام لمؤسسة حمدان بن راشد آل مكتوم للأداء التعليمي المتميز وسليمان الأنصاري، المدير التنفيذي للمؤسسة وعبد النور الهاشمي، مساعد المدير التنفيذي برفع علم الدولة خفاقاً وسط أجواء احتفالية يملؤها الأمل والتفاؤل بمستقبل باهر للوطن.

ووسط أكثر من 20 مليون كتاب احتشد زوار معرض الشارقة الدولي للكتاب لرفع علم دولة الإمارات، احتفاءً بيوم العلم، معبرين بذلك عن ولائهم وحبهم للدولة.

وأطلق عدد من الجهات المشاركة سلسلة من الفعاليات والأنشطة احتفاءً بهذه المناسبة الوطنية، التي تعتبر خير مثال على تماسك مجتمع دولة الإمارات، حيث تجتمع قلوب أبنائه على حب الإمارات وقيادتها.

بدوره، قال محمد عبد الله الجرمن مدير عام مواصلات الإمارات: «عندما تتسابق أيادي أبناء وبنات الإمارات في آن واحد وبقلب واحد وفي بيت متوحد لرفع العلم شامخاً عالياً يرفرف في سماء العز والمجد، فإن ذلك ليس مجرد حدث تقليدي، إنما هو استعادة للسيرة والمسيرة، سيرة ارتفاع علم وولادة وطن، ومسيرة طويلة من الجهد المتوّج بالنهضة والإنجاز».

وأفاد الجرمن أن يوم العلم هو توثيق للمكان والمكانة، المكان الذي شهد التقاء الآباء المؤسسين بقيادة زايد واجتماع القلوب المتآلفة والأيادي المباركة والسواعد المخلصة لرفع هذا الرمز الوطني الخالد والباعث على فخرنا واعتزازنا الدائم، والمكانة الراسخة التي تجذرت عبر 47 عاماً وتجسدت عبر منجزاتٍ ومكتسباتٍ ونجاحاتٍ جعلت الإمارات وقادتها وشعبها في طليعة دول وشعوب العالم أجمع.

 

 

واحتفل رئيس وأعضاء مجلس إدارة جمعية الإمارات لمتلازمة داون في مقرها الرئيسي بدبي بيوم العلم بحضور ذوي متلازمة داون وأسرهم ورئيس وأعضاء مجلس إدارة جمعية المعلمين والموظفين والمتطوعين.

وجاء ذلك مواكباً ذكرى تولي صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، حفظه الله، مقاليد الحكم، معربة عن تقديرها الكبير لاهتمام سموه وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، والقيادة الرشيدة في تمكين أصحاب الهمم وتحقيق أعلى مستويات الرعاية والرفاه.

كما احتفلت إدارة مستشفيات ميديكلينيك وجمعية المؤازرة الإماراتية لمصابي السرطان بـ«يوم العلم»، ورفع الشيخ الدكتور سالم محمد بن ركاض العامري عضو المجلس الاتحادي سابقاً، علم الإمارات أمام مستشفى ميديكلينيك في شارع خليفة بالعين، بحضور الدكتور محمد جمعة الكعبي المدير التنفيذي في جمعية المؤازرة.

والمحامي عبدالله الكعبي نائب رئيس الجمعية ومديري وأطباء المستشفى والموظفين وجمع من المواطنين.

واحتفلت جزيرة المارية، وجهة الأعمال والحياة العصرية في أبوظبي التابعة لشركة مبادلة للاستثمار، و«سوق أبوظبي العالمي»، المركز المالي العالمي في أبوظبي، في الاحتفالات بـ«يوم العَلَم» لدولة الإمارات العربية المتحدة، جنباً إلى جنب مع الجهات والمؤسسات الحكومية والقطاعين العام والخاص بالدولة، وذلك برفع العلم فوق مقراتها.

 

 

وضمن فعاليات مبادرات عام زايد 2018 بوزارة الداخلية وفي إطار «مجالس زايد المجتمعية»، استضاف سالم ثعلوب الدرعي المجلس الثالث في منطقة القوع بمدينة العين، بحضور العقيد سعيد معيوف الدرعي من الإدارة العامة لحماية المجتمع والوقاية من الجريمة بالوزارة، .

وعبد اللطيف الصيادي الباحث والمحاضر في الأرشيف الوطني بوزارة شؤون الرئاسة وعدد من الضباط بوزارة الداخلية، وعدد من الشخصيات المجتمعية والمواطنين من منطقة القوع بالعين.

وفي بداية المجلس الذي أداره الإعلامي راشد النعيمي رحب سالم بن ثعلوب الدرعي بالحضور والمشاركين في المجلس، وأعرب عن خالص شكره وتقديره إلى الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، وجميع العاملين في وزارة الداخلية عن هذه المبادرة الطيبة.

مؤكداً أن مجالس زايد المجتمعية تدعونا جميعا للتفكر بمسيرة القائد المؤسس وأخذ الدروس منها وانتهاجها في أسلوب حياتنا لنشارك في مواصلة مسيرة النهضة التي تشهدها الدولة في كافة المجالات.

وتحدث عبد اللطيف الصيادي الباحث والمحاضر في الأرشيف الوطني بوزارة شؤون الرئاسة، عن إرث الشيخ زايد، والطريق إلى الاتحاد، وصفحات من تاريخ مؤسس وباني نهضة دولة الإمارات، والتحديات التي واجهها، وتضحياته من أجل قيام الاتحاد منذ توليه مقاليد الحكم في أبوظبي والدولة.

احتفل مجلس سالم بن لوتية العامري بيوم العلم، حيث تم رفع العلم في ساحة المجلس في منطقة زاخر في مدينة العين، بحضور عدد من المسؤولين وأهالي المنطقة.

 

 

كما نظمت قبيلة النقبين (النقبي) بالتعاون مع مؤسسة بصمات الأجداد حفلا كبيرا في منطقة دفتا بإمارة رأس الخيمة، بمناسبة يوم العلم، وتضمن الحفل رفع العلم الوطني بمشاركة أبناء القبيلة وعدد من أبناء المنطقة.

حيث قام عدد من أطفال القبيلة بتوزيع الأعلام الوطنية على السائقين وعدد من المارة في الشارع العام، وكذلك تخلل الحفل مشاركة فرق الفنون الشعبية والتراثية، التي قدمت الأهازيج والأغاني الوطنية ولوحات فنية منوعة وقدم عدد من الشعراء قصائد من وحي المناسبة تغنت بحب الوطن وقيادته الرشيدة.

 

 

كما احتفل سوق الجبيل بالشارقة بيوم العلم بمشاركة 70 طفلاً من حضانات مختلفة.

ونظم مجلس ضاحية الزبارة أحد المجالس التابعة لدائرة شؤون الضواحي والقرى بحكومة الشارقة احتفالية بمناسبة يوم العلم.

وذلك من أمام مقره بمدينة خورفكان بحضور رئيس وأعضاء مجلس الضاحية، حيث احتفلت ضاحية الزبارة بيوم العلم ورفع محمد الغاوي النقبي رئيس مجلس ضاحية الزبارة يرافقه خلفان صالح النقبي نائب الرئيس علم الدولة في الساحة الخارجية لمقر المجلس بحضور أعضاء مجلس الضاحية وكوادرها وبحضور أطفال حضانة جمانة بخورفكان والشرطة المجتمعية.

 

 

 

 

وأكّد فهد سعيد المنهالي، سفير الجمهورية اليمنية لدى الدولة، أن علم الإمارات سيبقى خفاقاً في سماء العز والمجد والرفعة والرقي، لافتاً إلى أنه تحت هذا العلم وأعلام دول التحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية هُزم المشروع الإيراني في اليمن، وتم تحرير معظم الأراضي اليمنية من ميليشيا الحوثي الإيرانية.

وقال السفير المنهالي بمناسبة احتفالات الدولة بيوم العلم: إن هذا اليوم سيظل يذكرنا بعمق العلاقات الأخوية والتاريخية التي تجمع اليمن والإمارات، وبشهداء الإمارات البواسل وبذلهم وتضحياتهم بأرواحهم الغالية خلال مشاركتهم مع قوات التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن بقيادة المملكة العربية السعودية الشقيقة كمثال وقدوة لنا جميعاً في التضحية بالنفس في سبيل الدفاع عن مكتسبات الإمارات الحضارية.


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *