|  آخر تحديث سبتمبر 12, 2018 , 2:28 ص

ريجيكامب: إهدار الفرص حرمنا من فوز كبير


ريجيكامب: إهدار الفرص حرمنا من فوز كبير



وصف الروماني لورينت ريجيكامب المدير الفني لفريق الكرة بنادي الوحدة الفوز الذي حققه فريقه على الوصل بثلاثية نظيفة مساء أول من أمس في الجولة الثانية من كأس الخليج العربي بـ «المهم» في جو حار وصعب على اللاعبين، مؤكداً في الوقت نفسه أن الفريق مطالب بالانتباه بصورة أكبر عندما تتاح الفرصة لتسجيل أكبر عدد من الأهداف وعدم إهدار الفرص أمام مرمى المنافسين.

وواصل الوحدة نتائجه وعروضه القوية منذ بداية الموسم الحالي مسجلاً انتصاره الرابع على التوالي والثاني له في كأس الخليج العربي، وهو الفوز الذي وضعه في صدارة المجموعة الأولى برصيد 6 نقاط، ويمضي بخطى ثابته في طريق الدفاع عن لقبه الذي أحرزه الموسم الماضي.

 

 

وقال ريجيكامب في تصريحاته عقب المباراة:«لعبنا في أجواء صعبة بسبب الحرارة والرطوبة العالية، ونجحنا في دخول أجواء المباراة سريعاً وتسجيل هدف مبكر، ولكني أعتقد أن اللاعبين يجب عليهم الانتباه وعدم إهدار فرص أكثر للتسجيل لأنه عندما تلعب أمام فريق مثل الوصل يملك لاعبين بقدرات عالية قد يعود في النتيجة في أي وقت، لا أقول إنني غير راض عن الأداء الهجومي إلا أنه كان يجب علينا تسجيل أهداف أكثر بناء على الفرص التي سنحت لنا، ولكني في النهاية سعيد بالفوز والأداء وأتمنى أن نحافظ على نفس المستوى في المباريات المقبلة».

وأرجع ريجيكامب تراجع الأداء في شوط المباراة الثاني إلى تأثر اللاعبين بالطقس الحار وأنه كان من الصعب عليهم الاستمرار بنفس الرتم العالي، مشيراً إلى أنه لا يطلب من لاعبيه التراجع للدفاع في أي مباراة، ويفضل التركيز على أداء فريقه دون التحدث عن أخطاء الفريق المنافس.

وأضاف:«ما زلنا في البداية ونسعى لأن نضع أقدامنا على الأرض حيث أمامنا المزيد من العمل وبتركيز عال، ما حققه الفريق من انتصارات أصبح من الماضي، ويجب التفكير في المحافظة على أدائنا القوي».

 

 

وأشار إلى أن المباراة كانت فرصة للاطمئنان على بعض العناصر خاصة العائدين من المنتخب الأولمبي، معرباً عن سعادته بامتلاك الفريق لنحو 20 لاعباً في مستوى جيد من الجاهزية.

من جانبه اعترف الأرجنتيني غوستافو كونتيروس المدير الفني لفريق الكرة بنادي الوصل بأن فريقه لم يقدم أداء جيداً خاصة في الشق الدفاعي نتيجة غياب 4 لاعبين مؤثرين في خطي الدفاع والوسط، ونجح الوحدة في استغلال أخطاء المدافعين وسجل 3 أهداف من 4 فرص أتيحت له على مدار المباراة.

وقال:«بالفعل لم نجد أنفسنا في مباراتنا أمام الوحدة ومشكلتنا الواضحة كانت الضعف في الجانب الدفاعي بعد أن توالت أخطاء المدافعين في التغطية بالإضافة إلى تفوق لاعبي الوحدة في المواجهات الثنائية الفردية مع المدافعين».

 

 

وأضاف:«عانينا بسبب غياب 4 عناصر مؤثرة بعد تعرض اثنين من المدافعين هما وحيد إسماعيل وعلي الأنصاري للإصابة في التدريبات قبل المباراة بيوم، فضلاً عن غياب ثنائي خط الوسط خميس إسماعيل وعلي سالمين لتواجدهما مع المنتخب الوطني وهو ما أثر على أداء الفريق الدفاعي بشكل عام، مما فرض علينا إجراء تغيير في آخر لحظة بالدفع بعناصر أخرى في الخط الخلفي».

وتابع:«عندما لعبنا أمام الاتحاد السعودي في البطولة العربية للأندية ظهرنا بشكل أفضل دفاعياً، وبعد الهدف الثاني للوحدة أصيب اللاعبون بالإحباط، كما طلب الظهير الأيمن أحمد عيسى التغيير مما أربك حساباتنا واضطررت لإجراء تبديلين مع بداية الشوط الثاني وهو ما حرمنا من الدفع بعناصر بإمكانها إحداث النشاط في وسط الملعب».

وأشار كونتيروس إلى أن إصابة المدافع علي الأنصاري قوية وسيغيب بسببها عن الفريق لأشهر عدة، بالإضافة إلى إصابة عبد الله صالح قبل نهاية المباراة.

 

 

كايو: خسارة قاسية

وصف البرازيلي كايو لاعب الوصل خسارة فريقه بثلاثية بـ «القاسية»، مشيراً إلى أن الفريق افتقد عدداً من العناصر المؤثرة، بالإضافة إلى أن أجواء الطقس الحارة كانت صعبة. وقال:«نشعر بالحزن ولكن يجب علينا تجاوز هذه الخسارة في أسرع وقت ممكن، أمامنا 4 أيام من العمل قبل لقاء بني ياس، مطالبون بالعمل بشكل أكثر من أجل تجاوز هذه الخسارة القاسية».

 

 

إصابة عبدالله صالح في الكاحل

أثبتت الفحوص الطبية التي أجريت للاعب عبدالله صالح مدافع الوصل تعرضه لكسر في كاحل القدم اليمنى ليتلقى الفريق ضربة موجعة بغياب أحد العناصر الأساسية في خط الدفاع خلال الفترة المقبلة. وكان صالح قد تعرض للإصابة قبل نهاية المباراة وتم نقله على الفور إلى مستشفى خليفة بالعاصمة أبوظبي، إذ أكد الفحص الطبي تعرضه للإصابة وسيغيب بسببها لفترة ليست بالقصيرة.

 

 

الغساني: اخترت الوحدة رغم العروض الكثيرة

أبدى لاعب الوحدة الصاعد بقوة يحيى الغساني، سعادته بالأداء الذي يقدمه مع الفريق وفوز العنابي المستحق على الوصل في كأس الخليج العربي، مؤكداً أنه فضل تمديد عقده مع الوحدة على عروض كثيرة وصلته من أندية كبيرة أخرى في الإمارات بعد أن منحه العنابي الفرصة والثقة للتألق مع الفريق في بداية الموسم الحالي.

وقال الغساني: «كان هناك عروض من أندية كبيرة أخرى في الإمارات لكني اخترت الوحدة لأنه النادي الذي منحني الثقة والفرصة للظهور بهذا الشكل، وأعتقد أن المستوى المتميز الذي ظهر عليه الفريق يعكس الأجواء الطيبة في الفريق وبخاصة في غرف الملابس والتي تعكس ما يقدمه العنابي في الملعب».

وأضاف، أنه لم يكن ليظهر بهذا الأداء الجيد وتسجيله هدفـين مع الفريق حتى الآن لولا مساعدة المدرب وزملائه اللاعبين داخل وخارج الملعب.


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *