|  آخر تحديث أغسطس 5, 2018 , 22:53 م

الجولة 4 لبطولة لطيفة بنت منصور لخيول البوني اليوم


ضمن مهرجان منصور بن زايد العالمي

الجولة 4 لبطولة لطيفة بنت منصور لخيول البوني اليوم



تنفيذاً لتوجيهات سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، بهدف دعم الفرسان الناشئين، الذين يعتبرون نجوم المستقبل وتماشياً مع استراتيجية المهرجان، يواصل مهرجان سموه العالمي للخيول العربية الأصيلة في نسخته العاشرة فعالياته، حيث يقام عصر اليوم بمضمار دوفيل الفرنسي، سباق الجولة الرابعة من بطولة الشيخة لطيفة بنت منصور بن زايد آل نهيان الدولية لخيول البوني، بالتزامن مع عام زايد والاحتفاء بمرور 100 عام على مولده، وبشعار (عالم واحد 6 قارات أبوظبي العاصمة).

وتقام سباقات بطولة الشيخة لطيفة بنت منصور بن زايد آل نهيان الدولية لخيول البوني للفرسان الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 10و 14 عاماً، ووجدت هذه البطولة اهتماماً كبيراً من ذوي الأطفال، وأصبحوا يستعدون للحدث مبكراً، حيث يشارك الأبطال في النهائيات في أبوظبي.

ويشارك في السباق الفارس ميل لو كاونيه البالغ من العمر 10 سنوات على صهوة البوني «بومبا دو بوا» وينطلق من البوابة الأولى، والفارس جاد هوندير البالغ من العمر 10 سنوات على صهوة «سمول اند مايتي» وينطلق من البوابة الثانية.

وتنطلق من البوابة الثالثة الفارسة ايرين دوبورج البالغة من العمر 13 عاماً على صهوة البوني «كوسفورد بيريل»، ومن البوابة الرابعة الفارس مالون فافريو البالغ من العمر 10 سنوات على صهوة البوني «اكلير دو بري».

 

 

وينافس الفارس ثيو دموش البالغ من العمر 14 عاماً من البوابة الخامسة على صهوة البوني «يرنفيس تابيثا»، والفارسة لوزيا فوشارد البالغة من العمر 10 سنوات من البوابة السادسة على صهوة البوني «كوسفورد فيراسيوس».

وتنطلق من البوابة السابعة ايدين ليسوت البالغة من العمر 10 سنوات على صهوة «برونهولغ اكورن»، وتقود الفارسة كاميلي غوليمين البالغة من العمر 12 عاماً البوني «بريتي دو اورميس» من البوابة الثامنة.

وتمتطي الفارسة آنا كوتي البالغة من العمر 13 عاماً البوني «كوسفورد كلاريسا» وتنطلق من البوابة التاسعة، فيما يمتطي لويس بوتون البالغ من العمر 13 عاماً البوني «لانجثو جيمينا»، وينطلق من البوابة العاشرة.

ويخوض الفارس سيمون بلانكيو البالغ من العمر 14 عاماً السباق من البوابة الحادية عشرة على صهوة البوني «غوردون».

ويسمى الفرس القزم بالإنجليزية ( pony) ويسمى أيضاً السيسي هو حصان صغير، وعلى حسب السياق، قد يُقصد بالفرس القزم حصان يقل ارتفاعه عن ارتفاع محدد أو تقريبي عند الحارك، أو حصان صغير ذي شكل وطباع محددة.

ويعتبر الفرس القزم بوجه عام ذكياً وودوداً، ويعد الفرس القزم المدرب جيداً ركوبة ملائمة للأطفال الذين يتعلمون ركوب الخيل، كما يمكن للبالغين امتطاء الفرس القزم الأكبر حجماً، حيث إن الفرس القزم عادة ما يكون قوياً بالنسبة لحجمه. وكان الفرس القزم يُستخدم تاريخياً في القيادة ونقل البضائع وكركوبة للأطفال وللركوب الترفيهي.

 

 

توج الفارس الإسباني الطفل البيرتو بيريز لونا (11عاماً) على صهوة البوني «رايو» بطلاً للجولة الأولى التي أقيمت بمضمار أندلوسيا بمدينة إشبيلية في إسبانيا في 6/‏‏‏5/‏‏‏2018 بالتزامن مع الملتقى العالمي لخيول السباق العربية في مدريد.

وتوجت بطلة للجولة الثانية الفارسة السويدية ستينا لاندة على صهوة البوني «سجو برنسيس» والذي أقيم بمضمار حديقة «جاردت» العشبي في العاصمة السويدية ستوكهولم بالتزامن مع اليوم الوطني لمملكة السويد في6/‏‏‏6/‏‏‏2018.

ونالت الفارسة الرومانية اريكا جورجيسكو على صهوة البوني «كاليبسو» لقب الجولة الثالثة في مشهد تاريخي بمضمار بليوستي برومانيا يوم 1/‏‏‏7/‏‏‏2018، الذي استضاف لأول مرة سباقاً لمهرجان سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان العالمي للخيول العربية.

 

 

قالت لارا صوايا المديرة التنفيذية لمهرجان سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان العالمي للخيول العربية الأصيلة، رئيس الاتحاد الدولي لأكاديميات سباقات الخيول «ايفهرا»، مدير عام الوثبة ستاليونز، رئيس لجنة السباقات في الاتحاد الدولي لخيول السباق العربية «إفهار»: «إن البطولة الدولية للشيخة لطيفة بنت منصور بن زايد آل نهيان لخيول البوني، لفتت الأنظار في الدول التي أقيمت فيها في إسبانيا والسويد ومؤخراً في رومانيا، وأصبح جميع الفرسان الأطفال يتحفزون للمنافسة في الجولات للتأهل للنهائيات في أبوظبي.

وأكدت صوايا أن البطولة حققت نجاحاً مميزاً في فترة وجيزة، من حيث التنظيم والمشاركة من قبل الأطفال، واهتمام ذويهم، إلى جانب الحضور الكبير من الجماهير العاشقة لسباقات الخيول.

وأضافت قائلة: هذا النجاح يأتي تتويجاً لجهود فريق العمل الذي يقدم الكثير خلال فترة تحضيرات البطولة، وأكدت أن المهرجان يحرص على استيعاب طاقات ومواهب الأطفال في أنشطة هادفة كونهم نجوم المستقبل.

 

 

ويدعم المهرجان دائرة أبوظبي للسياحة والثقافة، بالتنسيق مع مجلس أبوظبي الرياضي، والشركة الوطنية لإنتاج وتسويق الأعلاف والدقيق الشريك الأساسي، والأرشيف الوطني الشريك الرسمي، وطيران الإمارات الناقل الرسمي، وبالتعاون مع هيئة الإمارات لسباق الخيل، والاتحاد الدولي لخيول السباق العربية “إفهار”، وجمعية الخيول العربية الأصيلة، وبدعم وزارة الخارجية والهيئة العامة لرعاية الشباب والرياضة.

وترعى المهرجان شركة أيادي وجلوبال يونايتد لخدمات الطب البيطري، ونيسان الشرق الأوسط المسعود للسيارات، ونيرفانا للسفريات والسياحة، ومزرعة الأول، وايكوي كير للخدمات البيطرية، وكافالوس لرعاية ومستلزمات الخيول، مجموعة تقنيات البيئة المستدامة وشركة حياتنا، والوثبة ستاليونز، ونادي صقاري الإمارات، ونادي أبوظبي للصقارين، ومدرسة محمد بن زايد للصقارة، وفراسة الصحراء، ومشاريع العواني، وعمير بن يوسف للسفريات، وكابال، ومختبرات فاديا كرم لمستحضرات التجميل، وقناة ياس، وريسنج بوست، وباريس تيرف، والوثبة سنتر، والاتحاد النسائي العام، والمجلس الأعلى للأمومة والطفولة، ولجنة رياضة المرأة، وأكاديمية فاطمة بنت مبارك للرياضة النسائية، ونادي أبوظبي للفروسية.

 

ويضم المهرجان أكثر من 100 سباق، منها 14 سباقاً لكأس زايد، و14 سباقاً لمونديال «أم الإمارات» للسيدات إلى جانب سباقات مونديال الفرسان المتمرنين والوثبة ستاليونز، وتقام النهائيات في أبوظبي.


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *